الشيخ فؤاد أبو سعيد يباشر مهام عمله رئيساً لمجلس إدارة جمعية المجلس العلمي للدعوة السلفية

 

غزة-باشر اليوم الشيخ فؤاد أبو سعيد مهام عمله بمكتبه رئيساً لمجلس إدارة جمعية المجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين، وذلك عقب اجتماع الجمعية العمومية العادي لانتخاب مجلس الإدارة لدورته 2021- 2024م خلفاً للشيخ ياسين الأسطل رحمه الله.

 

وكانت قد أعلنت اللجنة التحضيرية المُشكّلة لانتخابات المجلس خلال اجتماع الجمعية العمومية يوم الاثنين بفوز المرشحين التسعة لمجلس الإدارة بالتزكية لمدة ثلاث سنوات جديدة، وكان توزيع المهام الرئيسية في اجتماع مجلس الإدارة الجديد الأول كالتالي: الشيخ فؤاد أبو سعيد رئيساً لمجلس الإدارة، والشيخ منصور جاد الله نائباً للرئيس، والشيخ عمر فياض أميناً للسر، والشيخ الدكتور مدحت أبو غليبة أميناً للصندوق.

 

وقدم أعضاء مجلس الإدارة الجديد، التهنئة للشيخ فؤاد أبو سعيد لمباشرة مهام عمله رئيساً لمجلس الإدارة، داعين الله عز وجل أن يعينه على أداء هذه الأمانة التي حملها، وأن يتغمد سماحة الشيخ ياسين الأسطل بواسع رحمته.

 

وقال الشيخ فؤاد أبو سعيد:" إن ميدان العمل والهدف واحد وهذا من فضل الله علينا، فقد حثنا القرآن الكريم على ذلك، فقال سبحانه: "وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان"، والقيام بواجبنا الديني والاجتماعي والوطني من خلال الدعوة الوسطية إلى الله".

 

وأكد الشيخ أبو سعيد،" أن القيام على أعمال الخير وشؤون الأيتام والمساكين والفقراء وذوي الحاجات والناس أجمعين هو مطلب شرعيٌّ وخدمةٌ للإنسانية جمعاء؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "خير النَّاس أنفعهم للنَّاس".

 

وأوضح الشيخ أبو سعيد:"أن رسالة جمعية المجلس العلمي هي السعي بالسبل المشروعة والوسائل كافة؛ لخدمة أبناء الشعب الفلسطيني؛ رجاء الثواب من الله عز وجل، ثم رجاء القيام بواجبنا الديني والوطني نحو شعبنا، وكل ذلك بالتعاون مع الجهات الداخلية في الوطن، والخارجية في الدول العربية الشقيقة الممولة والمانحة إلى جانب التعاون والتواصل بين كافة أفراد المجتمع وهيئاته ومؤسساته".

 

سائلا الله تعالى أن يعيد إلى شعبنا لحمته، ووحدته وألفته، وداعيا المسئولين إلى نبذ الفرقة والانقسام.